الخميس، 14 مايو، 2015

نجم هوليود "مايكل إنرايت"، في سوريا لمحاربة "داعش"


قرر ممثل هوليوود الشهير "مايكل إنرايت" التنازل عن الشهرة، والانضمام لصفوف مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية، لمحاربة تنظيم داعش.
وقالت صحيفة ديلي ميل البريطانية، السبت، إن إنرايت غير مجرى حياته 180 درجة، إذ لم يعد يظهر بجانب "توم كروز" و"آن هاثاواي" في حفلات هوليوود، وهو الآن يعيش في الجبال بكردستان سوريا وينام دائما بجانب سلاحه الكلاشنكوف.

وصرح الممثل الهوليودي في حوار له: "هدفي هو القضاء على مقاتلي داعش، لأن هذا التنظيم شر، وعلى كل منا أن يفعل ما بوسعه للقضاء عليه".

وأضافت الصحيفة، أن "إنرايت"، 51 عاما، مر على تواجده في سوريا أكثر من شهرين، تلقى فيهما التدريبات الأساسية من المقاتلين الأكراد بعد المخاطرة بحياته ليتمكن من الوصول إليهم.


يذكر أن "مايكل إنرايت" أراد المشاركة في الحرب ضد الإرهاب بعد هجمات 11 سبتمبر، حيث خطط للانضمام للجيش الأمريكي، ولكن بعد 14 عاما عادت إليه الفكرة عندما شاهد فيديو حرق الطيار الأردني "معاذ الكساسبة" على يد داعش، وقرر دخول الصفوف الأمامية للمقاتلين الأكراد.


ويحتفظ الممثل البريطاني بمقطع فيديو الطيار الأردني الذي قتله داعش حرقا، على هاتفه المحمول، ليشاهده عند شعوره بتراجع حماسه، مؤكدا أنه ندم كثيرا لعدم سفره للحرب في أفغانستان بعد 11 سبتمبر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق