السبت، 30 مايو، 2015

اليوم السابع وابو هشيمة وهيفاء وهبي.. فضيحة ثلاثية الأبعاد


عزّز التقرير الصحفي الناقد الذي نشرته جريدة "اليوم السابع" المصرية عن الفنانة هيفاء وهبي ما يتردد في الأوساط الصحافية والإعلامية عن محاربة طليقها رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة لها في الفترة الأخيرة، علماً بأن الجريدة التي يمتلكها أبو هشيمة لم تقم بانتقادها سواء خلال فترة زواجهما أو بعد انفصالهما.
ويتردد بقوة في الوسط الصحفي والإعلامي منذ عدة أيام أن رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة طليق الفنانة هيفاء وهبي يحاربها بشكلٍ غير معلن ويطلب من المحطات والفضائيات عدم شراء أعمالها الجديدة أو عرضها في توقيتٍ غير جيد. كما عزز مصداقية هذه الشائعات التقرير الصحفي الذي نشرته جريدة "اليوم السابع المصرية"- والتي يمتلك "أبو هشيمة" جزءاً رئيسياً من أسهمها- عبر موقعها الإلكتروني ، حيث خصصت مساحةً لتقريرٍ ينتقد "وهبي" ويتهمها بأنها تقدم القليل من الفن والكثير من الإثارة والعري وأنها تستخدم جسدها لتلعب على الغرائز الجنسية فضلاً عن الألفاظ الخادشة للحياء التي تصدر عنها. واللافت هو أن هذا التقرير يتنافى مع إشادات الموقع السابقة بـ"إطلالتها الجذابة والمثيرة " والتي رصدها في أكثر من خبر. فهذه الصحيفة المصرية لم تقم بمهاجمة "وهبي" من قبل، بل أفردت صفحاتها المطبوعة للحديث عن نجاح أعمالها خلال فترة زواجهما، فيما تعاملت بحيادية مع أخبارها بعد انفصالهما اواخر عام 2012، كما أنها أشادت بالفستان المثير الذي ارتدته "وهبي" في إطلالتها ببرنامج "ستار أكاديمي" قبل أن تنتقده في التقرير الجديد..
والأن الي المقال الذي نشرته بجريدة اخبار الخليج عام 2009

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق