الجمعة، 5 يونيو، 2015

بوسنية تحصد جائزة مهرجان الوحدة الوطنية بالبحرين



فاز الفيلم البلجيكي-العراقي «الصياد السيئ» Bad Hunter للمخرج سهيم عمر خليفة بجائزة أفضل فيلم دولي في ختام مهرجان أفلام الوحدة الوطنية الدولي، وفاز فيلم «الدجاجة» The Chicken للمخرجة الألمانية من أصل بوسني اونا جان جاك بجائزة أفضل فيلم في فئة أفلام الوحدة الوطنية، فيما فاز فيلم «على الضفاف» للمخرج البحريني حسين الجمري بجائزة أفضل فيلم بحريني في المهرجان.
وأعلنت إدارة المهرجان تمديد فترة الترشح لمنحة إنتاج أفلام الوحدة الوطنية لغاية بداية شهر سبتمبر من العام الجاري من أجل إتاحة فرصة أكبر لصناع الأفلام لإنضاج مشاريعهم.
وقد انطلق مهرجان أفلام الوحدة الوطنية الدولي في الفترة من 28 مايو ولغاية 1 يونيو 2015 في صالة نادي الخريجين بالمنامة، بتنظيم من جمعية الشبيبة البحرينية ونادي الخريجين واستطاع المهرجان على مدى 5 ليالي من عرض أكثر من 70 فيلماً من الأفلام التي صنفت إلى ثلاث فئات: دولية، وحدة وطنية، بحرينية، إضاءات.
وقد استطاع فيلم «الصياد السيئ» من التغلب على منافسيه فيلم «آيسكريم» للمخرج التركي سرحات كاراسلان، وفيلم «أبولولاد» للمخرج التونسي لطفي عاشور. كما منحت لجنة تحكيم الأفلام الدولية المكونة من المخرج محمد خان، والكاتبة هبة حمادة، والممثل قحطان القحطاني شهادة تنويه لفيلم الانيميشن البرازيلي (كاستيلو وسمكة القط) للمخرج بيدرو هارس. وشهادة تنويه أخرى للممثل نعمان حمدة عن دور (هادي) في فيلم «أبولولاد».

أما في فئة أفلام الوحدة الوطنية والأفلام البحرينية فقد تكونت لجنة التحكيم من المخرج عبدالله يوسف، النجم محسن النمر، والمخرج سلمان العريبي. وقد ترشح لجائزة أفضل فيلم في فئة الوحدة الوطنية، فيلم «الدجاجة» THE CHICKEN للمخرجة الألمانية من أصل بوسني اونا جان جاك، الفيلم السويسري «تأديب» DISCIPLINE للمخرج كريستوف صابر، الفيلم الكردي «شقة النمل» ANTS APARTMENT للمخرج توفيق أماني. والجائزة كانت من نصيب فيلم (The Chicken) للمخرجة أونا جان جاك.

وفي فئة الأفلام البحرينية تنافس على الجائزة فيلم «ترويدة» للمخرج محمد عتيق. فيلم «على الضفاف» للمخرج حسين الجمري. فيلم هي للمخرج جان البلوشي ،وكانت الجائزة من نصيب فيلم على الضفاف للمخرج حسين الجمري. كما منحت لجنة التحكيم شهادة تميز لمدير التصوير محمد عتيق لدوره البارز وإسهامه الإيجابي، في مجمل الأعمال التي شارك فيها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق