الثلاثاء، 17 فبراير، 2015

تيتانك الصيني ومرزاق علواش في مهرجان كان 2015





تحمل الدورة  الثامنة والستون  لمهرجان كان السينمائي في الفترة من 13 الي24 مايو (أيار) المقبل العديد من المفاجات السينمائية والتي كشف النقاب عن بعضها مثل تقاسم رئاسة لجنة التحكيم الأخوان جووَل وإيتان .. ولم يعلن بعضها الاخر وان كانت سينمالاشين  قد نجحت في معرفة بعض الأفلام التي سوف تشارك بأقسام المهرجان المختلفة هذا العام عبر مصادرها الخاصة .
حيث يشارك من أمريكا فيلم (كارول) للمخرج تود هاينز  وهو من نوعية الدراما الرومانسية ، وتدور احداث الفيلم في عام 1952 في مدينة نيويورك عن سيناريو لفيليس ناجي استنادا إلى رواية ثمن الملح و يلعب بطولة  الفيلم كيت بلانشيت ، روني مارا ، سارة بولسون و كايل تشاندلر
كما تم اختيار فيلم «بحر من الشجر» للمخرج غز فان سانت من بطولة النجم الأميركي، ماثيو ماكونهي، الذي يؤدي في الفيلم دور رجل أميركي له نزعة للإنتحار، يصادق يابانياً (كين واتانابيه) ضائعاً في غابة بالقرب من جبل فوجي،  وتدور أحداث الفيلم في اليابان وبالتحديد في غابة أوكيغاهارا، شاسعة المساحة كثيفة الأشجار وهيأشبه بالمتاهة يصعب جدا الخروج منها، كما تعتبر الغابة أشهر مكان في العالم يقصده كل من يرغب في الإنتحار نظرا لما يثار حول هذة الغابة من أساطير وقصص مثيرة منذ قديم الأزل، حيث سيمثل ماكونهي دور رجل أعمال أمريكي يأتي لهذه الغابة بحثا عن الأجوبة للأسئلة الأكبر في هذه الحياة.

كما يشارك الجزائري مرزاق علواش  بأحدث افلامه «مدام كوراج» وهو فيلم عن مدمنوا المخدرات حيث يطلق إسم ‘‘مدام كوراج” علي خليط مركز من المهلوسات تدفع المدمن لارتكاب جرائم فظيعة  فهي حبوب للشعوربالسعادة الوهمية ، ما يعرض الشخص إلى الجنون، وفي أقل أخطاره فإنه يجعل المرء غير واع بالمرة ولا يتحكم في تصرفاته التي قد تعرضه للهلاك لأنه يتصور نفسه قادرا على فعل كل شيء ولا يهاب من المرتفعات ولا تخيفه الأسلحة ولا يعير أهمية للتواجد في الأماكن الخطرة، لذلك يختار كثيرون تسميته بـ"مدام كوراج"، ويناقش الفيلم وضعية الشباب الجزائري ومشاكله عبر هذا الموضوع الشائك وكان علواش المثير للجدل قد سبق وشارك في اسبوع المخرجين بمهرجان كان بفيلمه ( التائب)

كما يشارك المخرج الصيني جون وو ». الشهير بأفلام الحركة مثل الجزء الثاني من "Mission Imposible" أو "مهمة مستحيلة" و"Broken Arrow" أو "السهم المكسور" بفيلم (العبور) وهو عن قصة غرق سفينة ركاب صينية، يشبه رائعة "تيتانيك" للمخرج الكندي جيمس كاميرون ، وهو بطولة الممثلة الصينية الشهيرة تشانج تسى يى بمشاركة، سونج هيي كيو، إحدى أشهر الممثلات في كوريا الجنوبية.

وسيتناول الفيلم قصة سفينة الركاب "Taiping" التي غرقت في 27 يناير/كانون ثان 1949 بين الصين وتايوان، ما أسفر عن مقتل ألف و500 شخص غالبيتهم كانوا فارين من الحرب الأهلية بين الشيوعيين والقوميين.

وكانت السفينة، التي كان الحد الأقصى لحمولتها يبلغ 580 راكبا، تعبر مضيق فورموزا بدون أنوار خوفا من القصف أو هجمات سفن الحرب، لكنها اصطدمت بباخرة شحن في طريقها بين مدينة شنغهاي ومدينة كيلونج التايوانية.

يشارك في كان أيضا هذا العام  البريطاني ستيفن فريرز بفيلمه الجديد «أيقونة» بطولة داستين هوفمن؛ ويدور حول الصحفي الرياضي الأيرلندي الذي يكتشف ان عروض لانس أرمسترونغ خلال انتصارات سباق فرنسا للدراجات تغذيها مواد محظورة ويبدأ في البحث عن أدلة لإثبات ذلك  .

كما يشارك المخرج البرتغالي ميغويل غوميز بفيلم  «كما ألف ليلة وليلة». والذي استغرق تصويره عاماً  كاملا، وهو يصور ألف حكاية وحكاية من البرتغال الحالية. والنتيجة فيلم خارج التقاليد. ، ومدة الفيلم 7 ساعات و37 دقيقة

كما يعرض للإسباني أليخاندرو أمينبار صاحب فيلم «ايجورا» الذي يبرئ ساحة المسلمين من تدمير مكتبة الإسكندرية فيلم  «ارتداد»
وكذلك فيلم  «أعلى صوتا من القنابل» للدانماركي  توماس فنتربيرغ احد مؤسسي سينما الدوجما في عام 98  حيث قدم فيلم (الاحتفال ) بكاميرا محمولة وغطي نوافذ الإحتفال لاضافة قتامة علي الأحداث .





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق