السبت، 1 نوفمبر، 2008

مذكرة تفاهم بين مهرجان البحرين لحقوق الإنسان والأمم المتحدة

‬ وقع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي‮ ‬‮ ‬مذكرة تفاهم مع مهرجان البحرين الدولي‮ ‬لأفلام حقوق الإنسان في‮ ‬بيت الأمم المتحدة الخميس بالمنامة‮. ‬تهدف إلى تأسيس شراكة بين البرنامج والمهرجان لتفعيل التعاون في‮ ‬المجالات الحقوقية وخلق توأمة بين المضامين الحقوقية والسينما‮.‬ ووقع المذكرة من جانب المكتب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة في‮ ‬مملكة البحرين آغا والمدير التنفيذي‮ ‬لمهرجان البحرين الدولي‮ ‬لأفلام حقوق الإنسان ناصر بردستاني،‮ ‬وتشمل المذكرة وضع أسس الشراكة الإستراتيجية بين الطرفين لتعزيز المضامين الحقوقية عبر الفن السينمائي‮.‬ وقال الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة في‮ ‬مملكة البحرين السيد آغا إن‮ ''‬برنامج الأمم المتحدة الإنمائي‮ ‬ليشيد بالجهود المبذولة في‮ ‬تنظيم مهرجان أفلام حقوق الإنسان الذي‮ ‬أقيم لأول مرة في‮ ‬البحرين برعاية جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة،‮ ‬والذي‮ ‬يوظف تأثير الفيلم في‮ ‬التثقيف وزيادة الوعي‮ ‬بحقوق الإنسان‮''.‬موضحاً‮ ‬أن المهرجان سيزيد من دعم عمل المنظمين المحليين،‮ ‬والمنظمات المشاركة في‮ ‬هذا الحدث،‮ ‬إذ سيكون منتدى سنوياً‮ ‬للتعبير الفني‮ ‬المقترن بتعزيز الوعي‮ ‬الحقوقي،‮ ‬وهذا من شأنه أن‮ ‬يؤكد التزام مملكه البحرين بحقوق الإنسان في‮ ‬ظل قيادة جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة‮''‬،‮ ‬مشيراً‮ ‬إلى التعاون الكبير بين الأمم المتحدة ومملكة البحرين في‮ ‬الحقل الحقوقي‮.‬ وأشار آغا إلى أن‮ ''‬الأمم المتحدة تتعهّدُ‮ ‬بدعم كافة الجهود التي‮ ‬تبذلها مملكة البحرين للتوصل إلى عمل مشترك في‮ ‬جميع البرامج،‮ ‬وذلك بالمساعدة التقنية التي‮ ‬تقدمها الأمم المتحدة ومؤسساتها المتخصصة،‮ ‬وإدراك حقوق الإنسان على النحو المنصوص عليها كما ورد في‮ ‬الإعلان العالمي‮ ‬لحقوق الإنسان وغيره من المواثيق الدولية لحقوق الإنسان‮''. ‬مضيفاً‮: ''‬نحن نتطلع إلى استمرار دعم الجهود المشتركة لتعزيز وحماية حقوق الإنسان في‮ ‬المنطقة،‮ ‬وإن مثل هذا المهرجان السينمائي‮ ‬سيكون له أثر إيجابي‮ ‬للغاية،‮ ‬خصوصاً‮ ‬وأنه‮ ‬يمثل ثمرة للشراكة الكبيرة بين القطاعات الثلاثة‮: ‬الرسمية‮ (‬الحكومية‮) ‬والأهلية وكذلك القطاع الخاص،‮ ‬ونحن سعداء برؤية هذه القطاعات الثلاث تعمل سوياً‮ ‬من أجل الاهتمام لتطوير الواقع الحقوقي‮ ‬عبر مشروعات خلاقة ومبتكرة‮''.‬ من جهته،‮ ‬قال المدير التنفيذي‮ ‬لمهرجان البحرين الدولي‮ ‬لأفلام حقوق الإنسان ناصر بردستاني‮ ‬إن‮ ''‬اللجنة المنظمة لمهرجان أفلام حقوق الإنسان فخورة بالمستوى المتقدم من التعاون البناء مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي،‮ ‬وهذا الدعم المتواصل‮ ‬يعبّر عن اهتمام منقطع النظير لدى الأمم المتحدة بتطوير المفاهيم الحقوقية من خلال الشراكة الحقيقية بين المنظمة الدولية والحكومات ومؤسسات المجتمع المدني‮''. ‬مشيراً‮ ‬إلى أن‮ '' ‬مذكرة التفاهم مع الأمم المتحدة ستفتح مزيدا من آفاق التعاون في‮ ‬مجالات أرحب مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي،‮ ‬كما سيكون لها أثر مباشر في‮ ‬إضفاء مزيد من عوامل النجاح لمهرجان أفلام حقوق الإنسان الذي‮ ‬تحتضنه مملكة البحرين سنوياً‮ ‬بمشاركة من مخرجين وسينمائيين وممثلين ومنتجين من شتى بقاع المعمورة‮''.‬ يذكر أن الأمم المتحدة كانت أحد الشركاء الرئيسيين في‮ ‬مهرجان البحرين الدولي‮ ‬لأفلام حقوق الإنسان في‮ ‬دورته الأولى الذي‮ ‬أقيم في‮ ‬المنامة في‮ ‬الفترة من‮ ‬1‮ ‬إلى‮ ‬4‮ ‬مايو‮ (‬أيار‮) ‬الماضي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق